وزير الخارجية الفعلي يأمر بإقامة عرس لشبيحة النظام

موسى يوسف : كلنا شركاء كلف شبيح وزارة الخارجية  هشام […]

موسى يوسف : كلنا شركاء

كلف شبيح وزارة الخارجية  هشام القاضي المتعاقد لديه المدعو انس يونس لاقامة حفل استقبال وعشاء على نفقة القصر الجمهوري بالتنسيق مع وزير رئاسة الجمهورية منصور عزام دُعي اليه حسب ما اسموه رجال الجبهة الدبلوماسية والجبهة الاعلامية التي تُشبح لصالح النظام السوري مثلما تُشبح مؤسسة بصمة شباب سورية . وتلك المؤسسة يرأسها ما سمى نفسه رئيس مجلس امناء مؤسسة بصمة شباب سورية المدعو انس يونس والذي كان يتسكع على ابواب وزارة الخارجية طمعا بالتعيين لتمثيل سورية في احدى السفارات السورية وكان يتنقل من مكتب مسؤول لاخر علله يجد من يدعمه لنيل مطلبه ولكن في كل مرة كان يعود بخفي حنين ؟؟

حتى قام وركب حنطور النظام ليتصدى للثورة بما اسماه مع بضعة شباب فاشلين ليكونوا مؤسسة بصمة شباب سورية  وراح يدعو ويرعى المسيرات المفروضة على غلابة الشعب السوري من موظفي السيرياتيل وطلاب الجامعات والمدارس وموظفي الدولة بتوجيهات حزبية عليا طالما انها ستصفق وتصلي لرب النظام بشار الاسد وكانت  هذه الشلة من الشباب الفاشلين والصايعين على تحدي مع تجمع شباب سورية الديمقراطي التي ترعاه الصبية ميرزا عبود زوجة اللواء محمد الخولي  ( ابو فراس )  والتي تزوجها بعد وفاة زوجته بحادث سيارة .

وهي التي ورطت بشار الاسد للنزول لساحة الامويين لرعاية مسيرة كبرى من الشباب سيحتشدوا في الساحة الا انها فشلت في جمع عدد كبير من الشبان والشابات وقد دبلج التلفزيون السوري مشاهد المنصة التي وقف عليها بشار مقابل تصوير مشاهد من مسيرات سابقة في ارشيف التلفزيون السوري حيث تم اعتقال مهندس التلفزيون الذي فضح هذه التركيبة المصورة للمسيرة التي حضرها بشار واسماء ؟؟

نعود لرئيس مجلس امناء مؤسسة بصمة شباب سورية وهو انس يونس والذي نشف دمه ليضع رجله او رأسه في وزارة الخارجية مثله مثل باقي اولاد وابناء المسؤولين في الدولة والاجهزة الحزبية والامنية والعسكرية لارسالها للسفارات  للسياحة وقبض رواتبهم بالدولار واليورو .. ورغم ادعاءه بالتحدث بعدة لغات وانه يحمل شهادات لا يحملها سفراء النظام باءت محاولاته بالفشل بعد زيارات عدة لعدة مسؤولين حتى توصل لاعلى مسؤول في وزارة الخارجية هشام القاضي وزير الخارجية الفعلي فقام بالتوجيه للشؤون الادارية للتعاقد معه وطلب فرزه لمكتب وليد المعلم – مع العلم انه في نظام وزارة الخارجية لا يجوز تكليف متعاقد للعمل بالمكاتب الخاصة – وهكذا فسح القاضي ليونس المجال للتحرك ضمن مؤسسته دون الزامه بالدوام في وزارة الخارجية وفقط الحضور لتقديم التقارير وقبض الراتب بنهاية الشهر وقد قُدم له مكتب فسيح وكوادر وسيارات لرعاية المؤسسة والشبيحة الشباب المتطوعين للعمل لنصرة نظام ساقط سيسقطون خلفه…

وضمن نشاطات المؤسسة لمعت فكرة تكريم بعض شبيحة النظام فطرحها على هشام القاضي والذي نقلها مباشةر لوزير رئاسة الجمهورية منصور عزام لحيث تبنى الاخير الحفلة وحدد المدعويين ليكبر العرس ويصبح على مستوى الرئاسة …

 دُعي لحضور حفلة التكريم من رجال الجبهة الدبلوماسية نائب وزير الخارجية ومعاوني وليد المعلم وزير الخارجية في الظل والسفراء الذين تم طردهم من سفارات الدول المؤيدة للثورة والمناهضة للنظام كما تم دعوة رجال الجبهة الاعلامية من الشبيحة ابواق النظام في سورية ولبنان بالاضافة لحشد كبير من موظفي وزارة الخارجية ووزارة الاعلام – طبعا كان كل الحضور من الشبيحة فقط -.

وللسخرية فقد قام موظف صغير متعاقد في وزارة الخارجية بتكريم نائب وزير الخارجية السفير الدكتور فيصل المقداد وسفراء منهم كانوا وزراء ومنهم يعتبرون انفسهم اعلى من منصب رئيس الوزراء .. طبعا كان الحفل بحضور ورعاية وزير رئاسة الجمهورية منصور عزام وعلى نفقة الرئاسة .. في الوقت الذي افتقرت وزارة المالية من تسديد رواتب العاملين في الدولة بالشهر ما قبل الماضي حيث قامت الحكومة الايرانية بالواجب وسددت الرواتب .. والشهر الماضي قامت وزارة المالية باستبدال كافة الودائع الموجودة لديها من العملة السورية بعملة جديدة حديثة الطباعة طبعتها في روسيا وقامت بتسديد الرواتب من العملة القديمة كون الشعب يرفض التعامل بالعملة الجديدة خوفا من فقدان صلاحيتها كونها بلا تغطية مصرفية .

وبالمناسبة فأن موظفي السفارات السورية والبعثات الدبلوماسية لم يقبضوا رواتبهم منذ ستة أشهر .. والمنقولين تم وعدهم بانهم سيقبضون استحقاقاتهم مجرد العودة لسورية ومباشرتهم العمل في وزارة الخارجية ، واغلبهم لم يعودوا وفضلوا التشرد في بقاع العالم على ان يعودوا لوزارة يحكمها الشبيح هشام القاضي ..والجدير ذكره هنا ان منفذ اوامر القاضي عندما كان مدير للشؤون الادارية وكان أمرك مطاع نقله كقنصل عام في اسطنبول مكان زميل له سركله بالتركي لبعثة اخرى لديه خبرة واجتهاد بالخارجية تعادل عمر قنصل اسطنبول الجديد المدعو الدكتور محمد الحاج بكري بتسليم دار السكن والتي القديمة والمؤجرة منذ عشرات السنين والتي تطل على اجمل منظر في مدينة اسطنبول لينتقل لسكن ايجاره السنوي 156 الف دولار ويتصدق بمحتويات السكن من اثاث سابق واثاث لاحق تم اضافته من اغلاق القنصلية السورية في غازي عنتاب والذي لم يمض على شراءه اكثر من ثلاث سنوات يرمي بهم باكلمهم في الشارع ويشتري اثاث جديد حسب ذوقه البالي ..

ويعيش بدار سكن جديدة واثاث جديد بمفرده .. لماذا كون زوجتة الدكتورة لما تعمل كدبلوماسية في السفارة السورية في برلين (وقانون الخارجية يمنع استفادة – العامل والعاملة المتزوجين من بعض –  من العمل بعثتين مختلفتين او في بعثة واحدة في آن واحد  في الوقت نجد أن المنتظرين والعائدين من بعثات مطرودين منها كثر تجاوز المئة مظف وبعض منهم آخر امضى في الوزارة اكثر من ثلاثة أو أربعة سنين ولم ينقلوا للبعاث بسبب عدم رضا هشام القاضي عليهم .

هذه حالة النظام السوري وشبيحته في الوقت الذي تشرد به مئات الألوف من اللاجئين واكثر مليونين ونصف نازح وثلاثين الف شهيد من شباب وشابات ورجال ونساء وشيوخ وأطفال سورية.. ودمار أكثر من 50% من منازل المدن والقرى والاحياء والبنى التحتية في سورية …

>>>>>>>>>>>>>>>>>>>>>>>>>>>>>>>>>>>>>>>

الخبر كما نقلته سانا

دمشق – سانا

أقامت مجموعة بصمة شباب سورية اليوم في فندق داما روز بدمشق حفلاً تكريمياً للجبهتين الدبلوماسية والإعلامية التي تصدت ومازالت للعدوان على سورية.

وأكد رئيس مجلس المجموعة أنس محمد يونس في كلمة له قبل توزيع شهادات التقدير أن تكريم أصوات الحق في الإعلام والسلك الدبلوماسي من سفراء وعاملين في السفارات السورية يأتي تعبيراً عن تقدير الشباب السوري للتضحيات والجهود التي بذلها هوءلاء الأبطال الذين لم تمنعهم التهديدات والعقوبات التي فرضت عليهم من تأدية واجبهم على أكمل وجه.

وشكر يونس باسم الشباب السوري الإعلام العربي والأجنبي الصادق الذي وقف مع سورية ونقل حقيقة ما يجري من أحداث ونجح في فضح وكشف محاولات التزوير والتشويه التي اعتمدتها قنوات الإعلام الشريكة في جريمة سفك الدم السوري.

المقداد: سورية ستخرج من الأزمة منتصرة بهمة الجيش العربي السوري والالتفاف الشعبي حوله

وعبر نائب وزير الخارجية والمغتربين الدكتور فيصل المقداد في كلمة له عن التقدير الكبير للدور الذي يقوم به شباب سورية وعلى رأسهم مجموعة بصمة شباب سورية التي عملت منذ أشهر للنهوض بواقع الشباب ودفعهم للعمل لمصلحة وطنهم ومبادئهم مشيراً إلى أن سورية التي ننتمي إليها أرضاً وحضارة وتاريخاً وقدم الأجداد الأرواح والدماء تكبر اليوم بشبابها ورجالها الذين يضحون من أجلها تحت قيادة السيد الرئيس بشار الأسد.

20121016-214004.jpgوأكد المقداد أن سورية ستخرج من هذه الأزمة منتصرة قريباً بهمة الجيش العربي السوري والالتفاف الشعبي حوله والبوصلة التي حددها الرئيس الأسد المتمثلة بالحوار الوطني معتبراً أن الحكيم هو من يأتي لطاولة الحوار ويقف ضد قتل أبناء شعبه بينما من يطالب بالناتو والتدخل الخارجي ضد أبناء شعبه فهو بعيد جداً عن الحكمة.

واشار نائب وزير الخارجية والمغتربين إلى أن أعداء سورية يريدون تجزئة الوطن وتفرقة الشعب لمصلحة إسرائيل ولذلك يحاولون ذبحها لأنها المرتكز الوحيد الباقي في المنطقة وخارجها المدافع عن الحقوق ويقف في وجه الاجندات الغربية والاستعمارية مستهجنا القول إن ما يجري في سورية سببه حاجتها للإصلاح لأن ذلك كان يتحقق ويعمل عليه الرئيس الأسد للقضاء على الفساد والنهوض بواقع سورية التي لا يريدون لها السلام.

ولفت نائب وزير الخارجية والمغتربين إلى أن الاعتداءات التي طالت السفارات السورية في بعض العواصم ومنها حرق السفارة السورية في القاهرة كان يهدف لحرق الإرادة السورية وعدم الإبقاء على الصوت النقي والموقف النزيه والنبيل تنفيذاً لمخططات إسرائيلية وأمريكية مؤكداً أن الدبلوماسية السورية المبنية على الأخلاق وعشق السوريين لقضاياهم المركزية وخاصة القضية الفلسطينية ستبقى دائماً وأبدا الضمير الحقيقي المدافع عن السيادة والاستقلال وحرية الشعوب.

ونوه المقداد بدور سفراء الدول الصديقة الذين أبو إلا أن يكونوا مع الشعب السوري مشيراً إلى أن الدول الصديقة التي تقف الى جانب سورية تعبر عن احترام القانون الدولي والشرعية الدولية القائمة على عدم التدخل في شؤون الدول وعن محبة هذه الشعوب لسورية قيادة وشعباً.

20121016-214253.jpgبدوره أشار المدير العام لمؤسسة الوحدة للطباعة والنشر الدكتور خلف المفتاح إلى أن الوعي الذي يملكه الشباب السوري لطبيعة الموءامرة التي تحاك ضد بلده يجعلنا أكثر إصراراً وتضحية للخروج من هذه الأزمة مؤكداً أن ما تتعرض له سورية يهدف إلى إسقاطها وإخراجها من دائرة الفعل الاستراتيجي ويرمي إلى دفعها للانكفاء إلى الداخل لخدمة مصالح الولايات المتحدة وإسرائيل.

دخل الله: دور أبناء الجالية السورية في الرياض كان رائعاً

وفي تصريح لوكالة سانا بعد تكريمه اعتبر سفير سورية لدى السعودية الدكتور مهدي دخل الله أنه بعيداً عن سلبيات الازمة التي يتحدث عنها الجميع فإن من الإيجابيات التي تمر بها سورية أنه أصبح لديها شباب من المجتمع الأهلي يتمتع بهذا الدور الكبير والواضح والذي يعبر عن طاقات كامنة أصبحت الآن في إطار العمل الفعال مشيراً إلى أن التكريم الحقيقي يستحقه أبناء قواتنا المسلحة وقوى الأمن وحفظ النظام الذي يضحون بأرواحهم يوميا في مواجهة العدو الذي كان في الخارج وأصبح في الداخل.

20121016-214100.jpgوأكد الدكتور دخل الله الذي قدم شهادة التكريم الخاصة به للوطنيين من أبناء الجالية السورية في السعودية أن دور أبناء الجالية السورية في الرياض كان رائعاً حيث تطوع عدد كبير من الوطنيين للذهاب إلى أمين عام الجامعة العربية وذهبوا إلى موسكو لمقابلة وزير الخارجية الروسية وتأكيد موقفهم الرافض للتدخل في شؤون بلدهم ولذلك هم يستحقون هذا التكريم مبيناً أن ما عمله أبناء الجالية في السعودية يوصل رسالة حقيقية عن السوري الأصيل والوطنية الحقيقية.

 قشلق: سورية تدفع ثمن موقفها من المقاومة

من جانبه رأى ياسر قشلق رئيس حركة فلسطين حرة أنه لا يجوز للفلسطينيين أن يقفوا على الحياد في الأزمة التي تشهدها سورية التي تدفع ثمن موقفها من المقاومة داعياً إلى التعبير الواضح عن وقوف الشعب الفلسطيني مع سورية وقيادتها التي أكدت دائماً وأبداً أنها مع المقاومة ولن تقف في هذا الموضوع على الحياد.

أبوفاضل:الرهان على سورية وقيادتها هو رهان على الشرفاء والمقاومين

وانتقد الكاتب والمحلل السياسي جوزيف أبو فاضل أصحاب القنوات اللبنانية التي تبنت وجهة النظر السلبية للأحداث في سورية التي تسوقها القنوات الخليجية واتباع سياسة العربان المتصهينين ضد سورية دولة وشعباً ومؤسسات مؤكداً أن رهانهم على الخليج خاسر ويبين عدم حرصهم على لبنان بينما الرهان على سورية وقيادتها هو رهان على الشرفاء والمقاومين والعقلاء المدافعين عن أرضهم وكرامتهم وعزة بلادهم.

وأشار أبو فاضل إلى أن "الموقف السوري موقف ثابت ودائم وعنيد لا يمكن فلسفته لأنه واضح ومحق" لافتاً إلى ضرورة مواجهة المؤامرة الكبيرة التي تستهدف سورية بشكل هادئء يقوم على ثوابت تماسك القيادة والشعب والجيش بعصمة واحدة وهي سورية الموحدة سورية العروبة والمستقبل.

وكرمت المجموعة العديد من الشخصيات السياسية والدبلوماسية وسفراء بعض الدول الصديقة وغالبية الوسائل الإعلامية السورية والعربية والاجنبية.

 

 

Print Friendly





للحصول على الاخبار بشكل سريع يمكنكم الاشتراك بالصفحة الرئيسية للموقع على فيس بوك عبر الرابط:
https://www.facebook.com/all4syria.org