تقرير عن الوضع الميداني في مدينة داريا جنوب دمشق


كلنا شركاء- مراسل المحلياتاثار القصف على مدينة داريا

تركزت المعارك اليوم في مدينة داريا بمحيط صالة الخولاني على الكورنيش القديم وبالقرب من دوار أبو صلاح، وعلى الجبهة الغربية والجنوبية والشرقية حصلت اشتباكات متقطعة. سقط عدد كبير من جنود كتائب الأسد بين قتيل وجريح، وهرعت عدد كبير من سيارات الاسعاف تنقل المصابين والقتلى من عناصر الموالية للنظام الى المشافي العسكرية.

وقال احد القادة الميدانيين طلب عدم ذكر اسمه او صفته لنشرة كلنا شركاء” لا يوجد تقدم لكتائب الأسد في المدينة ولم يستطع احراز اي تقدم لليوم السادس رغم اشتداد المعارك. وتستمر عمليات تمشيط المباني على الكورنيش الجديد والتي تسلل اليها بعض العناصر الموالية لكتائب الأسد من ساتر مطار المزة”.

ويقول نشطاء في المدينة ان القصف الهمجي متسمر على المدينة لليوم السادس متزامناً لحصار داريا منذ خمسين يومياً، الأمر الذي أدى الى دمار هائل في الأحياء السكنية والبنى التحتية في المدينة.

اما عن تحركات القوات الحكومية في اطراف داريا قال عنصر مدني متطوع في كتائب شهداء داريا” كتائب الاسد منتشرة في طريق صحنايا جديدة – بناء مدرسة الإباء و بناء بقربه – محيط مدرسة الحكمة – دخلة مكتبة الهدى – مقابل المخفر – محيط دوار الترب – بداية شارع غياث مطر – محيط جامع الوهاب – محيط جامع عثمان – طريق الدحاديل ما بين دخلة حمام القيشاني و جامع السلام، إنتشار عناصر القناصة في محيط وبالقرب من مناطق التمركز تقوم باستهداف كل ما يتحرك يرجى أخذ اقصى درجات الحذر”.

ووثقت تنسيقية داريا استشهاد عائلة كاملة من المدينة وهم: الحاج خليل قاووق وزوجته كوثر العبار وابنهما ياسر قاووق.

من جانبه اكد القائد الميداني” تحاول جاهداً كتائب الأسد فرض حصار خانق على المدينة لعزلها عن المنطقة ومنع دخول أو خروج ما يؤمن المساعدة لمن هم داخل المدينة وتقوم الحواجز المحيطة بالمدينة باعتقال واهانة وتنكيل المارة والتشديد على كل من هو من داريا وبشكل خاص حواجز اوتواستراد الأربعين والحواجز المنتشرة على الطرق المؤدية للعاصمة دمشق”.

ومع تواصل العلميات العسكرية على مدينة داريا والتي تترافق مع تردي للحالة الإنسانية لوضع سيئ جداً بالنسبة لمن بقي داخل المدينة. وما يزال أكثر من مئتي الف نازح يعانون من ظروف النزوح الصعبة في المناطق التي ذهبوا اليها مع اجراءات قميعة متوحشة من النظام الحاكم بملاحقة نشطاء المدينة واعتقالهم من على الحواجز.

طفلة وسط الدمار2

Print Friendly